مقتطف



عرفت هذا الحزن قبلك، قبل أكثر من خريف غادر رحلوا، تركوا الأرض ودفنوا في قلبي، كنت أمشي على الأرض بأقدامهم، أتنفس بقلوبهم، أرتعش بصمتهم، أبتسم بشفاههم؛ فلم يعرفني أحد!
 أصبحت ثقيلة بهذا الوجع، غريبة بهذه الملامح، أتعرف على الحياة كأنني أول مرة أمشي في طرقاتها، كل شيء غريب... ما عدا الوحدة والحزن فهما قدماي الذان يقوداني لأكمل المسير.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

همسات نورانية

عَبس الوطن

رسائل بشهوة المطر