ممنوع الإعلانات التجارية

غير مسموح نهائيًا وضع الإعلانات التجارية

السبت، 9 يونيو، 2012

أيلولية الميلاد

أيلولية الميلاد .
أنا الأيلولية المولد .. الخريفية المزاج .. صَلبتُ أيلولي على لائحة الانتظار .. وقطفتُ سنين العمر ثم غزلتها عناقيد من الشعر طوقَت بذراعيها عنقك .
أنا التي ألقيتُ خيوط الشمس الأرجوانية خلف نوافذي ورفعتُ في وجهها ستائر سوداء .. وسمحتُ لشعاعٍ قادمٍ من أزمنة هالكة أن يحتلني  ويضيء لي أيامي ولياليِّ وسهرات الصيف القائظ  .
أنا التي لم أعترف يوماً إلا بأيلول .. ولم أشرب قهوتي إلا على سفوحه .. ولم أغتسل إلا بأمطاره .. ولم أواعد شمساً إلا شمسه ..  أنا الأيلولية الماضي والحاضر والمستقبل قلت لأيلول كفى .
لأجلك أنتَ أيها الزمن الهالك تنكرتُ لأيلولٍ رافقني عمري كله ..
لأجلك أنتَ أيها الزمن الهالك لم أشرب الماء من كفيِّ أيلول ولم أحتسِ قهوتي من أحداقه ..
لأجلك أنتَ أيها الزمن الهالك تركت أيلول ينسحب في ثياب الخجل من لائحة الفصول  .. تنام في ظلال القهر نهاراته .. وتفزع من كوابيس الأرق مساءاته ..
لكنَّ أيلول .. ولأنه أيلولي أنا أبى أن أسجل تاريخ مولدي على جدرانك أيها  الزمن الهالك ..
أتاني أيلول قبل الأوان .. أتى إليَّ أيلول قبل أن يحتلني خريفك العاصف ويلقي بأوراقي إلى شوارع مهجورة .. وناصية عنوانها ألف باء النسيان ..
أتاني أيلول يرتاد سحابة صيفية .. أمطر في حجري رسائل بدمع الاشتياق .. وكتب على جبيني بحروف من وعد وورد .. كنت ولا تزالين من أيلول وإليه تعودين ..
كنت ولا تزالين أيلولية الميلاد .



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.