ممنوع الإعلانات التجارية

غير مسموح نهائيًا وضع الإعلانات التجارية

الاثنين، 21 مايو، 2012

في ذكراك


في ذكراك .
في ذكرى مولدك الجديد بين أضلعي ..
في ذكرى ذلك اليوم الذي التقت فيه عيناك عينيِّ صدفة .. دون سابق ميعاد .. خلف أوراق تلك الوردة الحمراء التي كانت تسكن آنية الورد في قلبي.. غمزت بطرف العين .. فتثاءب الأفق نعساً .. وألقى بكل ما كان يحمله في حجره من غيمات بيضاء على صفحات الطريق .. فتشكلت من بلوراتها الماسية ألف شارة استفهام .
في ذكرى تلك اللحظة العابرة من تاريخ الزهور حين تجرأتَ ونقشتَ حروف اسمي على أوراق الزهر فاحمرت وجنتيَّ خجلاً وذاب صوتي حنيناً وتمزقت أوردة الانتظار عند باب المساء .
كم قلت لي كلاماً ناعماً .. كم همست لي وغردت كعصفور بريٍّ هبط من أعشاش السراب ..
وكم أرسلت عينيك نظرات حالمة رسمت إليَّ الغد مشاتلَ من الياسمين وأقداحاً من العسل المذاب .. ثم قلت : اغرفي من شهدي .. واغرقي في يمي .. وذوبي في أوردتي .. واسري في دمي .. وتدفقي مع نبضي .. وكوني مسامات روحي وخلايا تفكيري .
وكنتُ ..
 وكنتَ معي تُمطر في حجري قصائد الشوق وتبللني بندى القصيد فأتفتح على ذراعيك وردة من ورود الفجر وفي المساء أغفو بين أحداقك .. فأنام ليلي الطويل .
في ذكرى مولدك الجديد أضيء إليك شمعة بين السطور .. وأهمس إليك بكل ما لم تستطع شهرزاد في ألف ليلة وليلة أن تقول .. سأهمس إليك في لغات الأرض أجمعها .. وإن كنت تجهلها فستهديك إليها هذه النجوم ..
كنتَ ولا زلت مولدي أنا .. وعيدي أنا .. وفرحي أنا .. وكل أشواقي وحنيني .. وفي ذكراك يطيب لي أن تكون أنتَ .. وأنتَ فقط .. شمعتي ووردتي وتاج عمري وسنيني .


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.