ممنوع الإعلانات التجارية

غير مسموح نهائيًا وضع الإعلانات التجارية

الاثنين، 27 فبراير 2012

حماقات صغيرة


حماقات صغيرة
صفعت الباب بقوة وزجرت كل حماقاتي ..

قررت اعادة الحروف فوق السطور وعدم بعثرة القوافي واختصار المسافة بين الألف والياء
لا داعي لتنوين الضم طالما غيوم السكون تغلف سماء الكلمات !
أنا لا أسكن بين الحروف .. لا أبحر إليها من جزر القمر .. لا آتيها من شطآن الفضاء .
أنا أكتب حروفاً على على ورق ..

لكنني لست امرأة من ورق ..

وأنت لست تمثالاً أعلق عليه الحروف الجامدة والممنوعة من الصرف حتى إشعار آخر ।
كنتَ في انتظاري
في عودتي الأخيرة من إحدى حماقاتي
لم تثُر في وجهي ..
فلقد لكمتك بزيف الكلمات
تعبت من الكذب .. من الخداع .. من الزيف
أما تعبتَ من ملل الانتظار ؟
في الغد سآتيك مفرغة من كل شيء
لا أحمل بين يديَّ سوى حماقة صغيرة
أتبعتها اليوم بحماقة صغيرة
وسأتبعها بالغد بحماقة صغيرة
ماذا تريد من امرأة تهوى الحماقات الصغيرة ؟
ماذا تنتظر من امرأة الحماقات الصغيرة ؟
ارحل
سترحل فيما بعد .. لن تطيق كل هذه الحماقات
ارحل اليوم ..
الآن ..
في هذه اللحظة
فأنا عائدة من آخر حماقاتي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.