ممنوع الإعلانات التجارية

غير مسموح نهائيًا وضع الإعلانات التجارية

الأربعاء، 22 يونيو، 2011

أشتاقك

أشتاقك

خذ بيدي ..
مللت البقاء على رصيف الانتظار ..
أشتاقك ..
قلبي يشتاقك .. عيناي تشتاقك .. لوحاتي تشتاقك ..
هذا الفجر الذي يتسلل من بين أصابعي هو أيضا ً يشتاقك ..
الليل يشتاقك .. النهار يشتاقك .. أوراق الورد تشتاقك .. الأماكن التي ضحكنا فيها ذات يوم تشتاقك ..
والتي بكينا فيها ذات يوم تشتاقك
والتي تشاكسنا فيها ..
والتي اختلفنا فيها .. والتي جرت أنهار تصالحنا على مآقيها تشتاقك ..
أنا أشتاقك .. وأشواقي وحنيني وأرقي وانتظاري نشتاقك ..
الحروف تشتاقك ..
تلك الحروف التي كنت أداعب بها وجنتيك كل صباح تشتاقك ..
هذا الفراغ الكبير .. هذا السكون القاتل .. هذا الضجر .. هذا الملل .. هذا العذاب ..
كل ذرة فيه .. كل خلية .. كل مسامة من مسامات جلده باحت لي بأنها تشتاقك ..
أعلم أنك مشتاق ..
ويمزقك الاشتياق .. لكنك ترتدي ثياب الحزن وتبحر في سفنه ..
شوارع الحزن لا نهاية لها ..
أنهار الحزن لا تنضب ..
وقلبك .. المسكين ينصهر .. يذوب .. يتلاشى .. تحت وطأة الحزن ..
اشفق على قلبك ..
اشفق على قلبي ..
اشفق على تلك اللحظات .. على تلك الأماكن ..
مزق شرنقة الحزن من حولك ..
دعني أمد يدي في قلبك وأداعبه .. وأغني له وأرسم عليه آخر خربشاتي ..
هو يشتاقني ..
كما أنا أشتاقه ..
وأشتاقك .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.