ممنوع الإعلانات التجارية

غير مسموح نهائيًا وضع الإعلانات التجارية

الاثنين، 25 أبريل، 2011

لحن الغرباء .

لحن الغرباء


احذر يا قلبي ..
هذا اللحن يصدح من ناي الغرباء ..
هؤلاء الغرباء يجيدون الغناء في كل وقت ..
يجيدون العزف على أوتار القلوب ..
يجيدون رفع القبعات في حضور الحسناوات ॥ يجيدون الابتسام .. والكلام .. ونثر الورود ।

أنا لم أمرُّ بساحة الغرباء .. لم أتلصص إلى طقوسهم بالحب وتعاويذهم العشقية .. لم أسترق السمع إلى موسيقاهم التي طالما أسرتني منذ العصور الأولى وطالما تسللت إلى قلبي في لحظات المساء .
وكنت عند كل صباح أبحث عنك في صحراء العمر كي تمحو ما علق بذهني من أثار تلك اللحظات ।
أنا لم أذهب إليهم ..
أعلم أنهم من المحرمات في مملكتنا ..
وأن قلبي لا يمكن أن يسكنه الغرباء .. وأن غناءهم وعزفهم مهما كان ساحراً فيجب ألا يلمس قلبي .. ويجب ألا تستنشقه رئتاي .
هم من مرّوا خلسة ببابي ..
هم من فتحواعليَّ نوافذ الصباح بغنائهم الشجي ॥ وألقوا إلى قلبي بأكاليل الياسمين ॥ وعزفوا ليَّ ألحاناً مسحورة كنت أسمع عنها فقط في قصص الناي الحزين والغابة المسحورة وسندريلا والأقزام وممالك الجان وبلاد الثلج التي لا تموت فيها الورود ولا تذبل فيها الألحان ..
احذر الناي الحزين يا قلبي واحذر معزوفاتهم المسحورة ..
طريق الغرباء ليست طريقنا ..
نتوه فيها ولا نجد من يعيدنا إلى مملكة الرماد ॥ مملكتنا التي نختبىء فيها كلما دق القلب ॥
كلما تمرد ..
كلما أعلن علينا حالة العصيان ..
كلما حنت هذه المشاعر لتعويذة حب ..
كلما صدحت في أنحاء القلب وعلى الشرفات معزوفة ساحرة ॥
كلما ثارت علينا مشاعرنا وطالبتنا بمعزوفات للحياة ॥ نفرُُّ إلى مملكتنا ॥ نركض إلى مملكة الرماد .. نختبىء بين رمادها .. نتدثر به .. نرتديه على وجوهنا .. إلى أن تهدأ العاصفة ..
ثم نخرج تماثيلاً صخرية من قلب الرماد ..
احذر الغرباء يا قلبي ..
قد يتمرد عليك القلب ॥ويغيب معهم في ألحان المساء ।
وتفقد طريق العودة إلى مملكة الرماد ..
احذر الغرباء يا قلب .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.