ممنوع الإعلانات التجارية

غير مسموح نهائيًا وضع الإعلانات التجارية

الأحد، 27 مارس، 2011

أجمل حب

أجمل حب

" كما ينبت العشب بين مفاصل صخرة وجدنا غريبين يوما و كانت سماء الربيع تؤلف نجما .. ونجما و كنت أؤلف فقرة حب.. لعينيك .. غنيتها ! أتعلم عيناك أني انتظرت طويلا .... " وأنا ما زلت قيد الانتظار .. أنا ما زلت على شرفة الانتظار .. أنتظر ميلادك الكحلي .. أنتظر شموع الميلاد .. وأمنيات الميلاد .. وحديث الميلاد .. حديثك الساحر لا زالت ترن موسيقى حروفه فتقرع طبلة أذني .. تذكرني بميلادك الكحلي .. هل أنسى ميلادك الكحلي ؟ من يستطيع أن يمنع رياح الذكرى من أن تلفح نسائمها العطرة سطور الأمس فتدغدغ الذكرى الغافية في ثناياها .. وأراك للحظة .. بضحكتك المجلجلة .. وحديثك الساحر .. تطرق بعصاك السحرية باب قلبي فيثب من بين الضلوع وتنطلق صرخة الميلاد .. نعم ولدت على يديك .. بين يديك .. بين طيات قلبك .. كانت أولى صرخاتي في باحة حروفك .. لست وحدك من ولد على يدي قلبي .. لست وحدك من جلستَ ألف عام تنتظر حوريتك .. تنتظر السماء أن تجود بها بعد أن قدمت لها جميع الصلوات وسبحت وأطلت التسبيح وحفظت أذكار المطر وأذكار الاستسقاء .. ولم تبخل السماء .. لم تكن السماء بخيلة يومها .. فعقدت قران قلبك على قلبي في يوم ميلادك الكحلي الذي أشرقت شمسه في ليل كانون .. لكنه عاد كانون الكحلي بعد غيابك .. كانت الولادة .. كان اللقاء .. ثم كان الوداع .. في ميلادك الكحلي .. وكانت سماء الربيع تؤلف نجما ونجما وكنت أؤلف فقرة حب لعينيك .. كانت هذه آخر الكلمات .. كل عام وميلادك الكحلي بألف خير .. وأنا ما زلت قيد الانتظار لتعلم عيناك أني انتظرت طويلا .. طويلا .. يا أجمل حب .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.